JS Corporex - шаблон joomla Mp3
لوجو المؤتمر الثالث عشر لوجو المؤتمر الثالث عشر

المؤتمر الثالث عشر

بيانات عن المؤتمر الثالث عشر:

من 28-31 مارس 2001

"تقنيات الهندسة الميكانيكية وتطبيقاتها فى بداية الألفية الثالثة"

شهـد العالم فى مطلع الألفية الثالثة بوادر تبشر بتقدم مذهل فى تقنيات الهندسة الميكانيكية ، مما يعظم إمكانات المهندس الميكانيكى ويؤكد قدرته على مجاراة التقنيات الأخرى التى تمثل سمة العصر مثل الاتصالات والمعلوماتية وأنظمة الكمبيوتر وغيرها ، بل والاستفادة منها والامتزاج معها لتكوين ما يطلق عليه التكنولوجيا المتقدمة High Technology.
وقد كان نهج الجمعية فى السعى وراء أهداف المؤتمر مبنيا على ما خلصت إليه فى مؤتمراتها السابق الإشارة إليها وبالأخص المؤتمر الثانى عشر الذى أوضح أن اتجاه العولمة الذى اخترناه يجلب إلينا كافة التقنيات العالمية وبالأخص المتقدم منها عن طريق انفتاحنا على العالم ودخول الشركات متعددة الجنسيات. ومن ثم أصبح من واجبنا الاستعداد لتلقى هذه التقنيات مهما كان مستواها والعمل على تسخيرها لخدمة نشاطنا الاقتصادى الذى يتمثل فى القطاعات الآتية:

  • الصناعة بكافة أنواعها التى تعمل على كفاية احتياجاتنا بالجودة المطلوبة والسعر المنافس والنفاذ إلى الأسواق العالمية لتصدير المتميز منها بعوامل التكنولوجيا المتطورة.
  • قطاع التعدين والبترول شاملا أنشطة اكتشافه وانتاجه وتسويقه وكذلك الخبرة المكتسبة التى يمكن تصديرها.
  • قطاع النقل بأنواعه البرى والنهرى والسكة الحديد والجوى مع ترشيد الوسائل المستخدمة لتحقيق الجديد استعانة بالمتغيرات التكنولوجية الحديثة.
  • قطاع الطاقة لتعظيم نصيب الفرد من إنتاجها وترشيد اقتصادياتها ، لتخفيف العبء العام مع تأمين مستقبلها استفادة بالتكنولوجيا المتقدمة.
  • قطاع الخدمات العامة المرتبط بالهندسة الميكانيكية مثل الدفاع والأمن العام ، والاتصالات ، الطرق والمجارى المائية ، العلاج وصناعة الدواء ، السياحة والاعلام...الخ.
  • ولا شك أن النشاط الاستثمارى والتمويلى والمصرفى مرتبط تماما بالقطاعات السابق الإشارة إليها وبتطور الهندسة الميكانيكة.

محاور المؤتمر:

  • التقنيات العالمية الحديثة المرتبطة بالهندسة الميكانيكية.
  • تطوير تقنيات جارية ضرورية للتنمية وأقلمتها.
  • نقل التكنولوجيا للاستفادة من البحث العلمى والإبداع.
  • احتياج الهندسةالميكانيكية لتكنولوجيا مندمجة Hybrid Technology.
  • رفع مستوى ممارسة مهنة الهندسة الميكانيكية.
  • دور الهندسة الميكانيكية فى خدمة المشروعات القومية التنموية.
  • دور الهندسة الميكانيكية فى الحفاظ على البيئة.

توصيات المؤتمر الثالث عشر:

قدم السادة الخبراء المتخصصون 32 بحثا ودراسة فى موضوعات المؤتمر ، وأسفرت المناقشات والمداولات التى دارت حول البحوث المقدمة إلى ما يلى:

  • الاهتمام والتنسيق بين الاقتصاد والمؤسسة والتكنولوجيا الجديدة.
  • ضرورة الدخول فى التكنولوجيا النووية متعددة المجالات لأنها تدخل فى عديد من فروع العلوم الأساسية والهندسية مع مراعاة عوامل التأمين والأمان.
  • التعمق فى دراسة واستخدام تقنيات خلايا الوقود فى مصر أسوة بما بدئ فى تطبيقه فى الخارج سواء فى السيارات ومحطات القوى الكهربائية
  • يجب الدخول فى مجال تطوير دراسة تكنولوجيات الليزر فى الميادين المختلفة والتى نهتم بها سواء فى الصناعة أو الطب أو الزراعة...الخ مع تقنين استخدامه من الناحية الأمنية.
  • العمل على تكثيف الانتاج الأنظف فى الصناعة المصرية.
  • أهمية التعامل مع الموارد المادية المتجددة كمواد هندسية صديقة للبيئة.
  • دراسة تقييم أداء المعدات فى مشروع حماية واتزان جسور ترعة السلام.
  • البدء فى استثمار تصميم وتصنيع واختبار الدوائر الالكترونية.
  • تطوير التحكم فى ماكينات القطع التقليدية باستخدام الحاسب الآلى.
  • التأكيد على أهمية الدراسة العميقة للمشروعات القومية والتنموية قبل تنفيذها.
  • الأخذ فى الاعتبار – قبل تنفيذ مشروع كهربة السكك الحديدية فى مصر – موانع كهربة خط مصر/الاسكندرية المزدوج الحالى وأن يكون تنفيذ الكهرباء فى الخطوط المفردة والجديدة مع أهمية البدء فى خط القاهرة/الاسكندرية فى الصحراء الغربية وكذا المدن الجديدة.
  • تكثيف الاهتمام بالطاقة الجديدة والمتجددة واقتصادياتها فى التنمية المستدامة.
  • استمرار المداومة على طلب وثائق أماكن الألغام من الدول التى قامت بزرعها للاستفادة من مساحاتها بالصحراء الغربية فى التنمية القومية.
  • تكثيف الدراسات والمداخل العلمية والتطبيقية لتطهير حقول الألغام مثل استخدام الموجات الصدمية.
  • التركيز على توفير احتياجات الزراعة من المعدات والآلات الزراعية بالتصنيع المحلى تشجيعا لتنمية الصناعات الصغيرة.
  • العمل على التنسيق بين علوم التكنولوجيا والابتكار بالتعاون بين الجامعات والمؤسسات البحثية والصناعية والشركات.
  • دعوة جميع وسائل الاعلام حول التوعية بشأن ترشيد الطاقة والحفاظ على البيئة فى القطاعات الانتاجية والخدمية والسياحية بحملات مكثفة.
  • دراسة وتشجيع الاندماج فى الهندسة الميكانيكية مع التكنولوجيات الأخرى وتنمية وعى المهندس الميكانيكى لاستيعاب التقنيات المندمجة وذلك بزيادة قدراته وخبراته فى هذا المجال مع مراعاة ذلك فى تخطيط مناهج التعليم الهندسى سواء كان جامعيا أو مستمرا.
  • يجب أن نتطور من مجرد مستخدمين للتكنولوجيا إلى صناعة آليات التصميم وتطوير البرمجيات اللينة اللازمة لها.
  • استمرار العمل على تنمية قدرات ومهارات الموارد البشرية التى هى أساس التقدم التكنولوجى والتنافسية.
  • التركيز على التعليم والتدريب المستمر وأيضا على تطبيق واستخدام المواصفات المرجعية وأصول العمل المعتمدة.
  • المبادرة بتطبيق علوم المواد فى المجالات الصناعية المختلفة.
  • يجب ادخال النمذجة كوسيلة تصميم فى الهندسة الميكانيكية للوصول إلى التفوق والجودة.
  • نشر الاهتمام بالعلوم الأساسية فى التعليم الهندسى.
  • الاهتمام بدور إدارة المعرفة ووسائل تعظيم الرفع التقنى فى الهندسة الميكانيكية.
  • الدعوة لاستخدام اللغة العربية فى توطين التقنيات وتطوير مهنة الهندسة.
  • توسيع مفاهيم الإدارة النوعية الكلية للحصول على المنتج الأمثل والتطبيق الاستراتيجى للمهارات المصرية.